218
حوالي 4 سنة

قال الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله: «ولو كان [الحاكم] كافراً يطاع في الخير ولا يطاع في الشر، لو بلي الناس بأمير كافر ولم يستطيعوا بالطرق الشرعية أن يعيِّنوا غيره؛ أطاعوه في الخير لا الشر. ويجوز الخروج عليه إذا كانت عندهم قدرة يترتب عليها زواله من دون ضرر أكبر، أما إذا كان يخشى من ضرر أكبر فلا. يصبرون حتى يأتي الله بالفرج، وإذا أتى بالكفر الصريح يُنصح ويُبيّن له الحق ويُحذر من الكفر والشرك، ويُبيّن له أن هذا يزيل ولايته ويجوز الخروج عليه لعله ينتهي، فإن هداه الله وأسلم فالحمد لله، وإلا نظروا، إن كان عندهم قدرة يعزلونه ويعيِّنون غيره فعلوه، وإلا صبروا حتى يأتي الله بالفرج. فلا يتعرضوا لسفك الدماء بغير طائل، الفرقة أعظم، يصبرون على الجماعة ويجتهدون بالصدع، فاجتماعهم على الحق وفي سبيل الدعوة إلى الحق- ولو كان أميرهم يدعو إلى الكفر- خير لهم من أن يتصدعوا على الانتشار والذبح وسفك الدماء وضياع الحق بينهم. فقاعدة الشريعة تحصيل المصالح وتكميلها وتعطيل المفاسد وتقليلها، فلا بد من مراعاة المصالح والنظر إلى المصالح والمفاسد. فإذا كان القيام عليه لا يكون إلا بفساد وقتل المسلمين وإضاعة الحق أكثر لم يجز الخروج، ... الفائدة »
217
حوالي 4 سنة

قال الإمام ابن القيم رحمه الله : وتأمل حكمته تعالى في أن جعل ملوك العباد وأمراءهم وولاتهم من جنس أعمالهم، بل كأن أعمالهم ظهرت في صور ولاتهم وملوكهم : فإن استقاموا استقامت ملوكهم، وإن عدلوا عدلت عليهم، وإن جاروا جارت ملوكهم وولاتهم، وإن ظهر فيهم المكر والخديعة فولاتهم كذلك، وإن منعوا حقوق الله لديهم وبخلوا بها منعت ملوكهم وولاتهم ما لهم عندهم من الحق وبخلوا بها عليهم، وإن أخذوا ممن يستضعفونه ما لا يستحقونه في معاملتهم أخذت منهم الملوك ما لا يستحقونه وضربت عليهم المكوس والوظائف، وكلما يستخرجونه من الضعيف يستخرجه الملوك منهم بالقوة، فعمّالهم ظهرت في صور أعمالهم . وليس في الحكمة الإلهية أن يولى على الأشرار الفجار إلا من يكون من جنسهم . ولما كان الصدر الأول خيار القرون وأبرها كانت ولاتهم كذلك، فلما شابوا شابت لهم الولاة فحكمة الله تأبى أن يولي علينا في مثل هذه الأزمان مثل معاوية وعمر بن عبد العزيز فضلاً عن مثل أبي بكر وعمر بل ولاتنا على قدرنا وولاة من قبلنا على قدرهم وكل من الأمرين موجب الحكمة ومقتضاها . الفائدة »
216
ما يقرب من 5 سنة

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :‏ التوبة من أعظم الحسنات، والحسنات كلها مشروط فيها الإخلاص لله، وموافقة أمره باتباع رسوله، والاستغفار من أكبر الحسنات، وبابه واسع؛ فمن أحس بتقصير في قوله، أو عمله، أو حاله، أو رزقه ، أو تقلب قلب؛ فعليه بالتوحيد والاستغفار ففيهما الشفاء إذا كانا بصدق وإخلاص‏.‏ وكذلك إذا وجد العبد تقصيرًا في حقوق القرابة والأهل والأولاد والجيران والإخوان، فعليه بالدعاء لهم والاستغفار‏. قال حذيفة بن اليمان للنبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ إن لي لسانًا ذربًا على أهلي‏.‏ فقال له ‏:‏‏(‏أين أنت من الاستغفار ‏؟‏ إني لأستغفر الله في اليوم أكثر من سبعين مرة‏)‏‏.‏ الفائدة »
215
ما يقرب من 5 سنة

قال شيخ الإسلام ابن تيمية _ رحمه الله تعالى _ : فكل من لم يناظر أهل الإلحاد والبدع مناظرة تقطع دابرهم لم يكن أعطى الإسلام حقه ، ولاوفّى بموجب العلم والإيمان . الفائدة »
213
ما يقرب من 5 سنة

قال شيخ الإسلام ابن تيمية _ رحمه الله تعالى _ : فكل من لم يناظر أهل الإلحاد والبدع مناظرة تقطع دابرهم لم يكن أعطى الإسلام حقه ، ولاوفّى بموجب العلم والإيمان . الفائدة »
212
ما يقرب من 5 سنة

معنى قول القائل (اللهم صل على محمد) أكثر الناس يقرأ هذا أو يدعو بهذا الدعاء وهو لايدري معناه وهذا غلط كل شيء تقوله تعرف معناه ، كل شيء تدعو به تعرف معناه حتى لاتدعو بإثم .. فقولك (اللهم صل على محمد) يعني اللهم اثن عليه في الملأ الأعلى ومعنى اثن عليه يعني : اذكره بالصفات الحميدة . والملأ الأعلى : هم الملائكة .. فكأنك إذا قلت اللهم صل على محمد كأنك تقول : يارب صفه بالصفات الحميدة واذكره عند الملائكة حتى تزداد محبتهم له ويزداد ثوابهم بذلك .. هذا معنى اللهم صلي على محمد . الفائدة »
211
حوالي 5 سنة

قال العلامة ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ : " نحن ينقصنا في علمنا اننا لانطبق ماعَلِمناه على سلوكنا ، وأكثر ماعندنا أننا نعرف الحكم الشرعي . أما أن نطبّق ، فهذا قليل ـ نسأل الله أن يعاملنا بعفوه ـ وفائدة العلم هو التطبيق العملي ، بحيث يظهر أثر العلم على صفحات وجه الإنسان ، وسلوكه ، وأخلاقه ، وعبادته ، ووقاره وخشيته وغير ذلك ، وهذا هو المهم . ... فالأمور النظرية ليست هي المقصودة في العلم ـ اللهم إنا نسألك علماً نافعاً ـ فالعلم فائدته الانتفاع . وكم من عامي جاهل تجد عنده من الخشوع لله ، ومراقبة الله وحسن السيرة والسلوك ، والعبادة ، وأكثر بكثير مماعند طالب العلم !!" الفائدة »
210
حوالي 5 سنة

من يرتاد إلى الكهنة له ثلاثة أحوال : أولاً: يأتي الكاهن ويساله بدون أن يصدقه ، فهذا يأثم ولاتقبل له صلاة أربعين يوماً . ثانياً:يأتي الكاهن ويصدقه فهذا كافر لأنه كذب لقول الله : (قل لايعلم من في السماوات والأرض الغيب إلا الله ) ثالثاً : أن ياتي فيسأله ليمتحنه ويبين حاله للناس ودجله ، فهذا لابأس به . الفائدة »
208
حوالي 5 سنة

قال ابن القيم رحمه الله عن ابن تيمية :" كان بعض أصحابه الأكابر يقول : وددت أني لأصحابي مثله لأعدائه وخصومه . ومارأيته يدعو على أحد منهم قط ، وكان يدعو لهم . وجئت يوماً مبشراً له بموت أكبر أعدائه وأشدهم عداوة وأذى له ، فنهرني وتنكر لي واسترجع ، ثم قام من فوره إلى بيت أهله فعزاهم ، وقال : إني لكم مكانه ولايكون لكم أمر تحتاجونه فيه إلى مساعدة إلا وساعدتكم فيه ، ونحو هذا الكلام فسروا به ، ودعوا له ، وعظموا هذه الحال منه ، فرحمه الله ورضي عنه " الفائدة »
207
حوالي 5 سنة

قال ابن القيم رحمه الله : " إذا ظفرت برجل واحد من أولي العلم ، طالب للدليل ،محكم له ، متبع للحق حيث كان وأين كان ، ومع من كان ، زالت الوحشة وحصلت الألفة وإن خالفك ، فإنه يخالفك ويعذرك ، والجاهل الظالم يخالفك بلاحجة ويكفرك أو يبدعك لاحجة ، وذنبك : رغبتك عن طريقته الوخيمة وسيرته الذميمة ، فلاتغتر بكثرة هذا الضرب ، فإن الآلاف المؤلفة منهم ؛لايعدلون بشخص واحد من أهل العلم ، والواحد من اهل العلم يعدل ملء الأرض منهم " الفائدة »
206
حوالي 5 سنة

لايعلم قبر نبي إلا إبراهيم عليه الصلاة والسلام في فلسطين ومحمد صلى الله عليه وسلم في المدينة . الفائدة »
205
حوالي 5 سنة

قال شيخ الإسلام " والرافضة أمة مخذولة ليس لها عقل صحيح ولانقل صريح ولادين مقبول ولادنيا منصورة" الفائدة »
204
حوالي 5 سنة

مرض الكافر في الدنيا لايكفر ذنبه بل هو من عاجل عقابه الفائدة »
203
حوالي 5 سنة

قال الحافظ ابن كثير في تفسير قوله تعالى : (ولاتقولوا لماتصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لايفلحون) النحل - نهى الله سلوك سبيل المشركين الذين حللوا وحرموا بمجرد ماوضعوه واصطلحوا عليه من الأسماء بآرائهم .. ويدخل في هذا كل من ابتدع بدعة ليس له فيها مستند شرعي أو حلل شيئاً مماأباح الله بمجرد رأيه وتشهيه .) الفائدة »
202
حوالي 5 سنة

قال ابن رجب رحمه الله تعالى من السبعة الذين يظلهم الله في ظله : (ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه) وذكر الله هنا يشمل : -ذكر عظمته وبطشه وانتقامه وعقابه فيبكي خوفاً منه -ذكر جماله وكماله وبره ولطفه وكرامته لأوليائه بأنواع البر والألطاف ، لاسيما برؤيته في الجنة ، فيبكي شوقاً إليه . _ ذكر معيته وقربه وإطلاعه عليه حيث كان ، فيبكي حياء منه . الفائدة »
201
حوالي 5 سنة

حديث ( من فطر صائماً فله مثل أجره من غير أن ينقص من اجره شيء) قال شيخ الإسلام ابن تيمية :المراد بتفطيره أن يشبعه. الفائدة »
200
حوالي 5 سنة

طلب العلم الشرعي فرض على الكفاية إلا فيما يتعين ، مثل طلب كل واحد علم ماأمره الله به ومانهاه عنه ، فإن هذا فرض على الأعيان .. الفائدة »
199
حوالي 5 سنة

وليس كل من فقهه (الله) في الدين قد أراد به خيراً بل لابد مع الفقه في الدين من العمل به ، فالفقه في الدين شرط في حصول الفلاح . الفائدة »
198
حوالي 5 سنة

قال تعالى : (فاصبر إن وعد الله حق واستغفر لذنبك) فالمؤمن مأمور أن يصبر على المصائب ويستغفر من الذنوب والمعائب . الفائدة »
197
حوالي 5 سنة

يجوز أن يموت أفضل الناس بعد الأنبياء وله ذنب يغفره الله وقد خفي عليه من دقيق العلم مالم يعرفه . الفائدة »
196
حوالي 5 سنة

إن أولياء الله لايخرجون عن التقوى بإتيان ذنب صغير لم يصروا عليه ولا بإتيان ذنب كبير أو صغير إذا تابوا منه . الفائدة »
195
حوالي 5 سنة

بالاستغفار تتم الطاعة وبالصبر يتم اليقين بالوعد . الفائدة »
194
حوالي 5 سنة

الاستغفار من أكبر الحسنات وبابه واسع . فمن أحسن بتقصير في قوله أو عمله أو حاله أو رزقه أو تقلب قلب : فعليه بالتوحيد والاستغفار . الفائدة »
193
حوالي 5 سنة

الناس "نوعان" طلاب دين وطلاب دنيا .. فالشيطان يأمر طلاب الدين بالشرك والبدعة ويأمر طلاب الدنيا بالشهوات البدنية . الفائدة »
192
حوالي 5 سنة

الإيمان لابد فيه من هذين الأصلين : التصديق بالحق والمحبة له فهذا أصل القول وهذا اصل العمل . الفائدة »